القائمة الرئيسية

الصفحات

سمير الوافي يصدم متابعيه بقرار بمناسبة شهر رمضان


سمير الوافي يصدم متابعيه بقرار بمناسبة شهر رمضان


أعلن الاعلامي سمير الوافي عن قرار جديد بخصوص حسابه على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك.


حيث انتقد الوافي في تدوينة نفور بعض المشاهدين التونسيين من متابعة البرامج و المسلسلات الرمضانية، كاشفا أن أغلب القنوات التلفزية تمّر بفترة مالية صعبة جدا و ربما يكون شهر رمضان الحالي آخر فرصة لهم من أجل عدم اغلاقهم بشكل نهائي.


كما قال الوافي أن هناك قنوات سيتحدّد مصيرها في شهر رمضان و كل من سيفشل في حصد نسبة مشاهدة محترمة و فواصل اعلانية مربحة سيخرج بنهاية رمضان محطما.


نص التدوينة :"أرجو التوفيق لكل الأعمال التلفزية المعروضة في كل القنوات...هناك منتجين غامروا بمالهم...وهناك قنوات في حاجة إلى رمضان لتنجو من أزماتها...وهناك ممثلين وتقنيين وغيرهم تعبوا واجتهدوا...وهناك مشاهدين يجب أن نصالحهم مع التلفزة بعد أن هجروها ويتزايد نفورهم منها...!!! رمضان هذا العام سيقرر مصير عديد القنوات...ولن يصمد كل من يفشل فيه...ويخرج منه محطما."


وبسبب هذه التدوينة تلقى الوافي العديد من التعليقات السلبية والغير محترمة حسب قوله مما دعاه الى اتخاذ إجراء مؤقت بإغلاق التعليقات طيلة الشهر الفضيل من اجل عدم حصد المزيد من الذنوب.


حيث قال :"قررت غلق الكومونتارات طيلة شهر رمضان...لأن بعضها من نواقض الصيام...وأنا أحاول أن أحمي صيامي من التفاهات...ولا طاقة ووقت لي لمزيد البلوكاج...خاصة وان أغلب الناس يظنون أنهم مطالبون بالصيام عن الأكل والشرب فقط...تقرأ تعاليقهم فتجدها ذنوبا مكدسة لا فائدة من صيام مرتكبيها...هذا إذا كانوا كلهم صائمين فعلا..."



author-img
︎متابعة آخر أخبار تونس لحظة بلحظة على مدار الأسبوع

تعليقات